الثلاثاء 28 مارس/آذار 2017
جديد القومي
أقوال الزعيم
أسئلة وأجوبة
اصبحت اخجل من ان ادل احدا على هذا الموقع PDF طباعة البريد الإلكترونى
حزبية
AddThis

نص السؤال:

اصبحت اخجل من ان ادل احدا على هذا الموقع
فاحدى ابرز مساوئه هو عدم امكانية الدخول للاعضاء بالنسبة لمن اعرفهم ودللتهم عليه او ربما السوء يكمن في ادارته ربما .


ثم ماذا يمثل خبر زيارة ارسلان للعريضي ومن هو العريضي في الادارة الحزبية هل تريدون ان تصبحوا ابواقا للاخرين بعد تاريخ من ( التكلس والرهبنة و) على حد وصف الاخرين
لا اتوقع جوابا لانني اتوقع منكم رمي السؤال جانبا

نص الجواب:

حضرة السيّد(ة) صاحب(ة) البريد الإلكتروني:   عنوان البريد الإلكترونى هذا محمى من المتطفلين , تحتاج إلى تفعيل الجافا لتتمكن من رؤيته المحترم،

تحية سورية قومية اجتماعية،

لقد قرأنا رسالتكم المليئة بالأحاسيس الصادقة وآلمنا أن تكون بعض الأمور البسيطة ـ قياسًا إلى الخطر الماحق الذي يتهدّد وجودنا ـ قد سبّبت هذا الانفعال الواضح في سطور رسالتكم التي اشتملت على أحكام متسرّعة وقاسية بحق الحزب رغم صدق نيّتكم وصفاء وجدانكم. وإليكم توضيحنا:

يمكن أن يخجل المرء من أشياء أساسية في الحياة: من المثالب والأمراض الاجتماعية، من النزعة الفردية، من الطائفية، من الخيانة والشك والتراجع عن المبادئ وسلوك طريق التسوية..  التي قد يصاب بها هو أو من يثق بهم ويحبّهم. ويجب ألاّ يخجل المرء من الأمور البسيطة، من بقعة زيت على ثيابه أو من سكنه في منزل متواضع.. أو من نشرة دورية أو موقع إلكتروني ليسا، من ناحية الشكل، بمستوى النشرات والمواقع الأخرى، بل يجب أن يخجل المرء من رؤية الآخرين يعملون، على قلة عددهم، فيما هو يقدّم حفنة من الآراء الشخصية.

إن مسألة "عدم إمكانية" دخول الأعضاء إلى الموقع أو صعوبة هذا الدخول مسألة يمكن أن تُحلّ تقنيًا وبسهولة إذا طرأت وعانى منها البعض، مع العلم أن هذه المشكلة غير حاصلة لدى الآخرين. أما إذا كان "السوء يكمن في إدارته" فإن المشكلة تكون أصعب وأعمق، وهي يمكن أن تحصل وقد تكون حصلت، وعندها تحتاج إلى معالجة من الإدارة الحزبية التي لا تتهاون مع السوء أينما وُجِد، والتي لم تكن يومًا بوقًا للآخرين ولن تكون. وهي عملت وتعمل على إزالة التكلس عن النفوس الصدئة المصابة بالرهبة من النور.

إن خبر زيارة السيد طلال إرسلان للرفيق أمين العريضي ليس خبرًا هائل القيمة، بل هو خبر بسيط، أرسِل إلى الموقع ورأت إدارة الموقع أن تنشره لجملة أسباب لا نعتقد أن المعترِض على نشره على اطلاع عليها وهو لو كان يعرفها لما كان اعترض ولما كان اهتم للمسألة هذا الاهتمام إذ لا تستأهل إضاعة وقته ووقتنا في الكتابة حولها.

ويهمّ إدارة الموقع أن توضح أن مقياس نشر أي خبر هو عدم تناقضه مع العقيدة القومية الاجتماعية وعدم تعارضه مع مصلحة الأمّة وأن يكون مفيدًا ويتمتع بشروط النشر الأولية، كائنًا ما كان مصدره.

 

أيها السيد(ة) الكريم(ة)

من السهل أن نصل إلى الخطأ عندما تكون معلوماتنا غير كافية. ونحن نأمل أن يكون جوابنا قد أزال الالتباس وأن يكون دافعًا لعودة الثقة التي يعززها الوضوح، والصراحة، والرويّة في الحكم على الأشياء، وسواء أكنت مواطنًا أم رفيقا فإننا نقول لك: ثق، إن الإدارة الحزبية والرفقاء لا يمكن أن يهملوا أمر مواطنٍ أو رفيق يسألهم عن شيء أو يحتاج إلى مساعدة. إنهم يرومون الحق ويرمون الباطل.

إننا نثق أن دافعكم إلى الكتابة إلينا هو الغيرة الصادقة على الحزب، لذلك نأمل أن نضع سويًا أيدينا على المحراث وننظر إلى الأمام.

ولتحيَ سورية

بيروت في 14/10/2009                                    لجنة الموقع

 
إشترك لتضيف تعليقاتك
الدخول



الرسائل الاكترونية

الاسم:

البريد الالكتروني:

أسئلة الزائرين
تبرعات
لتبرعاتكم : Account Number: USD 001 180 0007183 00 1

IBAN: LB33 0053 0024 0011 8000 0718 3001 SWIFT: C L B L B B X