الجمعة 23 يونيو/حزيران 2017
جديد القومي
أقوال الزعيم
عمدة الإذاعة
بيان عمدة الاذاعة بعنوان "سورية بين وعد بلفور ووعد سعاده" طباعة البريد الإلكترونى
عمدة الاذاعة   
الإثنين, 02 نوفمبر/تشرين ثان 2009 17:58
ماذا كان يحدث لسورية لو أصاب بلفور مكروه مقصود فيها؟ سعاده، أيار 1925

بناءً على معاهدة سيكس- بيكو، وقبل انتهاء الحرب العالمية الأولى رأت بريطانية أن تبيع فلسطين لليهود بثمنٍ يساعدها في الحرب، فصدر وعد بلفور في 2 تشرين الثاني 1917 مانحًا اليهود وطنًا قوميًا في فلسطين. فما هو الدافع الدفين الذي شجّع بلفور وزير خارجية بريطانيا على تنفيذ طلب اليهود بتوقيع تصريح خطيّ يعِدُهم فيه بتمليكهم أرضًا ليست لهم؟

التفاصيل...
 
بيان عمدة الاذاعة بعنوان: تنذكر وتنعاد بنصرنا القاطع طباعة البريد الإلكترونى
عمدة الاذاعة   
الثلاثاء, 14 يوليو/تموز 2009 10:01
alt"إذا لم تكونوا أنتم أحرارًا من أمة حرّة فحرّيات الأمم عارٌ عليكم" سعاده   الحرية هذه التي أصبحت نقطة البيكار في عالم اليوم، نفسيًا وسياسيًا واقتصاديًا واجتماعيًا، وأصبحت أيضًا فلسفة الوجود للإنسان، هذه التي أُطلِق مصطلحُها الأوّل مع سرجون الأكادي، الذي وصل إلى الحكم بثورة شعبية ووحّد الهلال الخصيب…
 
بيان عمدة الاذاعة لمناسبة الثامن من تموز 2009 طباعة البريد الإلكترونى
عمدة الاذاعة   
الخميس, 09 يوليو/تموز 2009 02:14
alt«الصراعُ امتحانُ العقائدِ والقِيَم. وهو امتحانُ النفوس. ونهايتُه هي دائمًا: غالبٌ ومغلوب!» (سعاده) كيف ننتقم لأمّتنا ونربح الحرب في كلِّ المعارك الإنسانية لم يثبُتْ حقٌّ ولم ينتصرْ إلاّ بثباتِ وجهادِ وصبرِ المؤمنين به. والحزب السوري القوميّ الاجتماعي الذي اختار لنفسه طريق إنقاذ الأمّة السورية م…
التفاصيل...
 
بيان عمدة الاذاعة بعنوان على خطى يسوع ابن مريم أم وفق أمر يهوه لموسى؟! طباعة البريد الإلكترونى
عمدة الاذاعة   
الجمعة, 15 ماي/آيار 2009 18:31
"إذا وُجدَت شوكة واحدة في كرم وأُهمِل أمرها صارت خطرًا على الكرم" سعاده

على خطى يسوع ابن مريم أم وفق أمر يهوه لموسى؟!


أسلوبان اعتمدهما اليهود في قتلنا وتخريب عمراننا منذ هجرتهم الهمجيّة الأولى إلى بلادنا،
التفاصيل...
 
الأوّل من آذار ولادة وبعث وقيادة
Erzaldhour   
الأحد, 01 مارس/آذار 2009 04:00
الحزب السوري القومي الاجتماعي
عمدة الإذاعة
الأوّل من آذار ولادة وبعث وقيادة

 

حضرة الرفقاء والمواطنين
لكلٍّ ميلادٌ يرقى إلى سدّة الاحتفال السنوي، ويُطوى في انتظار جديد.
وميلادُ سعاده فعلُ استمرار لا يعرف الذبول ولا الأفول، ولا تأسره محطة أو يلتهمه زمن.
هو الفيصل بين ميلاد آنيّ محدود، وميلاد الحياة في ألق وهجها ومدى شموليتها.
مع الأوّل من آذار 1904، كانت ولادته، ومعها كانت إشارة الانبعاث لأمة ظنّها أعداؤها قد قضت إلى غير رجعة.
في الأوّل من آذار عام 1904 كانت الشرارة، وغدت فعل إنارة شاملة، انطلقت من الذات لتشع في كلّ ذات. انتشر الشعاع في كلّ الوطن، في كلّ أرجائه وكلّ مكوّناته.
هي الولادة تجسّدت مبادئ؛ والمبادئ غدت مرتكزاتٍ وأسسًا قام عليها الحزب السوري القومي الاجتماعي.
فالاحتفال بالمولد، احتفال بالمبادئ؛
فلا صنمية يفترضها قاصرون، ولا طقسية يشيعها ناقمون.
ردّه هو الردّ، وموقفه هو الموقف؛ بوضوح؛ أعلن وأوضح:
"إنني لا أتصوّر هذه الحفلة أعدّت لشخصي مجرّدًا عن التعاليم السورية القومية الاجتماعية، وعن الحركة السورية القومية الاجتماعية؛ بل أنا موقنُ أنها أعدّت لشخصي من أجل تمثيلي التعاليم والمبادئ... ومن أجل أنني أقود الحركة السورية القومية الاجتماعية".
لأجل ذلك تقام الاحتفالات، ومن أجل ذلك تعلو القممَ الشمَّ الأنوارُ والأضواءُ، وتزيِّن الشموعُ الساحاتِ والشوارعَ، رمزًا لديمومة النور الآذاريّ الذي أنار طريق الحياة لأبناء الحياة، بل للأمة كلّها في أجيالها المتعاقبة.
دورنا نحن أن نستقيَ ونسقي؛
أن نغتذيَ ونغذّي،
نستنيرَ وننير.
فنعمة المعرفة التي فتحت لنا آفاق الحياة، ليست ملكنا، هي من الأمة ولها. هي من المعلّم الكاشف، المعبّر الأصفى والأنقى والأرقى والأوفى عن حقيقتها؛ وبواسطتنا لكلّ الأمة.
و"النور لا يوضع تحت مكيال".
أضاء نفوس كثيرين، غرفوا من مَعينه، تجاهلوه، أو رموا في البئر حجرًا. 
هذا يجتزئ ويشوّه، وذاك ينتقي ويدّعي، وآخر يتفوّه بجواهر الكلام، وكأنه منجم جوهر؛ والمنجم الحقيقيّ يُقصد تغييبُه.
إنّ نبع المعرفة فيّاض، يبقى أن نحافظ على صفائه.
لن نشعر بحرجٍ إزاء كلّ شاربٍ، شرط ألاّ يفقد حسَّ التذوق، وتختلطَ لديه الأطعمة.
إنّ صدر المعلّم رحب رحابةَ صدر الحياة، ونحن تلامذته نقتدي به، نتحمّل لطماتِ مَن نعمل على رفعتهم، ويعملون على إذلالنا.
لن نتخلّى عن واجبنا، سنرفعهم إلى القمم الشمّ رغمًا عنهم، فهناك محطّ واقعهم وأصالتهم.
بالمحبّة القومية الاجتماعية المبنيّة على المناقب والصلابة والحزم، نتواصل مع أبناء أمتنا، ونتفاعل معهم بما في نفوسنا من قيم هذه الأمة، لنكون واحدًا في محاربة المساوئ أيًا كان شكلها ونوعها ومصدرها. 
والمحبّة ليست استكانة ولا استسلامًا، إنها المحبّة التي لا تعرف إلاّ الصراع طريقًا للحياة.
إنها الضابط لكلّ الحرب التي نخوضها ضدّ الجهل والمساوئ والمفاسد، ضدّ "الحزبيات الدينية"، ضدّ "الرسمالية الفرديّة الطاغية"، ضدّ "العقليات المتحجّرة"، وضدّ "الأعداء الذين يأتون ليجتاحوا بلادنا بغية القضاء علينا، لنقضي عليهم".
الأوّل من آذار فعل محبّة وصراع؛ فعل خلقٍ وإبداع؛ فعل التزام بالأسس العقيدية التي أرسى قواعدها المعلّم؛ وبقدر الوعي والالتزام والممارسة نختصر المسافات ويتمّ النصر.

ولتحيَ سورية وليحيَ سعاده
في الأوّل من آذار 2009 عميد الإذاعة

 

أجاز نشر هذا البيان رئيس الحزب الدكتور علي حيدر

 
« البداية السابق 18 17 16 15 14 13 12 11 التالى النهاية »

الصفحة 17 من 18
الدخول



الرسائل الاكترونية

الاسم:

البريد الالكتروني:

تبرعات
لتبرعاتكم : Account Number: USD 001 180 0007183 00 1

IBAN: LB33 0053 0024 0011 8000 0718 3001 SWIFT: C L B L B B X