www.alqawmi.com
تحرّكاتنا بدأت تنمو طباعة
الرفيقة نضال الحايك   
الخميس, 01 أكتوبر/تشرين أول 2015 20:28
AddThis

تحركاتنا بدأت تنمو, بدأت تتَسع , تاخذ مكانها وشكلها الطبيعي وسط غبار السنين وسواد فساد السلطة الحاكمة وعمق الوحول التي تسحبنا وتحاول اغراقنا واسكاتنا منذ وقت طويل.
ما اعرفه عن الولادة انها تبدأ بصراخ, بصراخ والم يدل على ان الحياة هنا قد بدأت, عن طفل مدمَى ,عن جمال لم يتكون بعد, عن امّ ترتجف, تصرخ, تبكي من تعبها, دموع الفرح تكلّلها, لان الاحلام والآمال هنا بدأت. ما اعرفه عن جمال الطبيعة ورائحة الزهر والوانها هو خريف جعل جميع الاوراق تتساقط, هو شتاء قاس ببرده ونار تشتعل لمحاربته. ما اعرفه عن الجمال والتغيير والحياة انها تبدأ بصرخة,بمقاومة, بطريق طويل, باشواك وآلام سرعان ما تزهّر في عيوننا وتملأ الدنيا عبيرا. هكذا هو حال حراكنا, هذا هو حال وطني الان, فالطفل المدمّم يولد الان واوراق خريفنا تتساقط الان.
هل يستحق وطنك منك ان تصبر قليلا؟ اغمض عينينك , تنفس بقوة واذكر شوارع المدينة وجمال ارضك, طيبة اهلها,رائحة ترابها, ملامسة رمل بحرها, هواها الذي يعطيك نبض القلب وابتسامة الوجه.
هل رايت يوما رجلا يحاول المشي من جديد بعد سنين وسنين كان فيها ممدّدا ونائما في سريره؟ سيقف ويقع, سيشعر بان رجله قد خذلته وان المشي مستحيل من جديد. سيغضب ويقع, ولكنه سيقف من جديد و مع كل خطوة ستسعفه رجله اكثر, مع كل عزيمة سيتقدم الى الامام اكثر. من جديد هكذا هو حراكنا اليوم.
ها قد نهضنا اليوم, ها نحن هنا لمحاسبة كل من منعنا من النهوض
ها نحن هنا لمحاسبة من اطال ليلنا واغرقنا في الظلام
ها نحن هنا لمحاسبة تركيبة سلطويّة تطعمنا من فضلات مائدتها وتسقينا مما يقع من كأسها.
فلا تيأس ضع يدك في يدي , اتّكئ علي متى تتعب واحملني حين اعجز عن السير, فانت هو انا اخر, هيا بنا نحاسب كل من فرقنا
هيا بنا نسير نحو حياة افضل.

في 30 أيلول 2015 نضال الحايك
 
www.alqawmi.com